الأربعاء , أكتوبر 18 2017
الرئيسية / المرأة المسلمة / ماذا تختارين سعادة الدنيا ام سعادة الاخرة ؟
تمر علينا لحظات عصيبة في هذه الدنيا الفانيةواحيانا تكون كلعلقم مرة المذاق ساعتها يجب علينا ان نتذكر بأن هذا بلاء من الله تعالل<>ويا سعادة الذي صبر وقال (لاحول ولا قوة إلا بالله )فبذلك قد اراد سعادة الاخرة لا سعادة الدنيا

ماذا تختارين سعادة الدنيا ام سعادة الاخرة ؟

 اول ما ابدأ به هو الصلاة والسلام علي سيد الخلق والمرسلين .
اخوتي في الله تمر علينا لحظات عصيبة في هذه الدنيا الفانية
واحيانا تكون كلعلقم مرة المذاق ساعتها يجب علينا ان نتذكر بأن هذا بلاء من الله تعالي
ويا سعادة الذي صبر وقال (لاحول ولا قوة إلا بالله )فبذلك قد اراد سعادة الاخرة لا سعادة الدنيا
اخوتي اني اكتب لكم هذه الكلمات علني ان اوصل لكم بعضاًممن نحن نغض النظر عنه
واطلب من الله تعالي ان يهدينا ويصلحنا لما يحب ويرضي


اخواتي هناك انواع من الناس تتغير نظرتهم في تفسير السعادة
فمنهم من يرى السعادة في جمع المال وتوفير الملذات
ومنهم من يرىالسعادة في قيادة الناس وتولي امورهم .
وعندما يستعرض المسلم نهاية هذه الاتجاهات يرى ان نهايتها تتوقف في الحياة الدنيا ولا تتعداها الي الاخرة التي هي دار المقام
مع ما يترتب علي ذلك من الاثم والتقصير وارتكاب المحرمات وترك الواجبات
أما السعادة الحقيقيةاخواتي هي التي تتمثل في اتباع منهج الله سبحانه وتعالي وإتباع مرضاته،وسلوك الاسباب المؤدية الي ذلك المتمثلة في اخلاص
العبادة لله والمتابعة للرسول صلي الله عليه وسلم
والاستجابة لأوامر الله سبحانه وتعالي والإنتهاء عن زواجره بقوله تعالي(
يا أيها الذين امنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم
واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه

واعلموا اخوتي ان الدنيا عرض زائل وان الجنة هي السعادة الحقيقية
فلنسعي اخوتي لتلك السعادة ولنعمل جاهدين للنيل منها


اختي الغالية لاتغرك هذه الدنيا بما فيها من زخارف والوان واعلمي ان الدنيا هي امتحان لكل مؤمنة ومؤمن
وهيا لنتسارع الي الاعمال الحسنة وقيام الصلوات والحشمة اخوتي هذه
التي تتذرع بعض النساء والفتيات عن الاصغاء لها
إن كنتم تبغون السعادة العظيمة الثمينة اقنطي مع نفسك وفكري بما تقومين به
فهل تريدين هذه السعادة الفانية
ام السعادة الابدية والتي هي اغلي من كنوز الدنيا كلها


واخيرا اخوتي اتمني ان لا اكون قد اطلتم عليكم بكلامي هذا .
بارك الله لي ولكم في القرآن الكريم ونفعني وأياكم بما فيه من الايات
والذكر الحكيم

التعليقات

comments

عن zwahati

شاهد أيضاً

مسلمات الغرب و المخابرات الأمريكية !!

المرأة التى تعتنق الإسلام حديثًا تؤكد لكل من حولها أنها اعتنقت الإسلام؛ لأنه الدين الوحيد الذى يمنح المرأة حقها كاملاً غير منقوص، وفى ذات الوقت يمنحها قدسية خاصة

أضف تعليقاً